26 يناير 2020, 8:10 ص

استرداد بعض منهوبات دور المنظمات بكبكابية

بحث الاجتماع الموسع للجنة أمن محلية  كبكابية بولاية شمال دارفور والإدارات الاهلية وقوى أعلان الحرية والتغيير ، ولجان المقاومة والأعيان السبت بقصر الضيافة بالمحلية برئاسة المدير التنفيذي للمحلية اسماعيل رابح يعقوب ، بحث السبل الكفيلة بإعادة منهوبات مفقودات مقار عدد من المنظمات الوطنية والدولية التي تعرضت للاعتداء والتخريب والنهب مؤخرا من قبل عدد من المواطنين.

 

واكد يعقوب ان هذه الخطوة تجئ في اطار تنفيذ المهام والمسئوليات المناطة بسلطات المحلية التنفيذية والأمنية في مجال انفاذ القانون، بجانب السعي لاعادة الثقة وعلاقات التعاون مع  المنظمات العاملة في المجال الإنساني لتقديم المساعدات للاسر الفقيرة .

 

وأوضح المدير التنفيذي أن الجهود والمساعي  قد تكللت بآعادة الكثير من تلك  المفقودات المتمثلة في الاثاثات والأجهزة والمعدات ، فيما تتواصل الجهود من استرداد ما تبقى منها ، كاشفا في هذا الخصوص عن تشكيل لجنة تحقيق برئاسة مدير شرطة المحلية وممثلي المجتمع ، للتحقيق في الاسباب والدوافع التي ادت الى  اندلاع اعمال الشغب ونهب ممتلكات المنظمات مما  أدى الى توقف خدماتها تماما.

 

يذكر أن أعمال التخريب والسرقة قد طالت  كل من جمعية صغار المزارعين ومنظمتي ساحل سودان و براكتكل أكشن و مركز صحي حكومي، وذلك على خلفية مزاعم بعدم عدالة تلك المنظمات في توزيع مواد الأيواء جراء الأضرار الناتجة عن فصل الخريف الماضي.

 

وقد أدى تدخل القوات النظامية في الحادثة الي وقوع  إصابات بدنية بين المواطنين والشرطة والدعم السريع، وتمكنت الشرطة  من القاء القبض في ذلك الوقت  على أربعة عشر متهما في الحادثة وان التحريات مازالت حول الحادثة.