6 ديسمبر 2018, 8:20 م

وزير الخارجية يبحث مع مسئول أممي دعم تنمية وإعمار دارفور

بحث وزير الخارجية د.الدرديري محمد أحمد، الخميس، مع رئيسة الفريق القطري للأمم المتحدة، منسقة المساعدات الإنسانية، والممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، قوي سون، دعم الاستقرار في دارفور والانتقال من الإغاثة إلى إعادة الإعمار والتنمية.

واستعرضت سون، جهودها لاستقطاب دعم المانحين لاستراتيجية تنمية دارفور، وجددت الالتزام بمبدأ التحول من المساعدات الإنسانية في دارفور إلى التنمية وإعادة الإعمار.

كما أشادت بالخطوة التى تمت فى برلين بتوقيع اتفاق ماقبل التفاوض بين الحكومة وحركة جبريل إبراهيم ومناوي.

وأكد وزير الخارجية أن دارفور تشهد استقراراً تاماً، وقد جسدت جولة رئيس الجمهورية الأخيرة فى دارفور الأيام الماضية هذه الحقيقة، مما يحتم تعزيز جهود إعادة الإعمار والتنمية ووضع استراتيجية تنمية دارفور موضع التنفيذ.

كما استعرض الجانبان جهود استكمال تحقيق السلام في المنطقتين والوضع في أبيي، وأحاطت المسؤولة الأممية الوزير بنتائج زياراتها ولقاءاتها الأخيرة فى جوبا ونيروبى وأبيي، ولقائها المتوقع مع رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى رئيس جنوب أفريقيا الأسبق تابو أمبيكي الأسبوع القادم بأديس أبابا.