17 أبريل 2019, 9:31 ص

شمال دارفور تؤكد التزامها بتقديم التسهيلات لليوناميد

أكد والي ولاية شمال دارفور المكلف اللواء ركن مالك الطيب خوجلي أن التطورات السياسية التي شهدتها البلاد واستلام القوات المسلحة لمقاليد الأمور جاء تلبية واستجابة لإرادة الشعب السوداني الذي طالب بالتغيير.

واستعرض خلال التنوير الذي قدمه، الثلاثاء، بمكتبه بمقر الأمانة العامة للحكومة بالفاشر لوفد قطاع الشمال ببعثة اليوناميد برئاسة اندريا بروان رئيس قطاع الشمال بالبعثة، الإجراءات التي اتخذها المجلس العسكري الانتقالي في سبيل المحافظة على الأمن والاستقرار.

وأكد الوالي المكلف التزام حكومة الولاية بتقديم التسهيلات لليوناميد والمنظمات الطوعية ووكالات الأمم المتحدة من أجل مواصلة العمل الإنساني، وتسخير كل مواقع اليوناميد التي تم إخلاؤها في أغراضها المحددة.

من جهتها ناشدت اندريا بروان، بضرورة استخدام مقار البعثة المشتركة للأغراض المدنية، مؤكدة أن البعثة ستخرج من الولاية نهائيا في يونيو 2020 م.