29 مايو 2019, 10:00 ص

الشعبي: خيار الانتخابات الأمثل في الوقت الراهن

قالت القيادية بحزب المؤتمر الشعبي دكتورة سهير احمد صلاح، إن تعثر المفاوضات بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير سيتيح فرصة اكبر للمجلس العسكري للجوء لخياراته الاخري منها تشكيل حكومة كفاءات واعلان الانتخابات.

ولفتت سهير في تصريح لوكالة السودن للأنباء، الى ان خيار الانتخابات يعتبر الحل الامثل في الوقت الراهن واعتبرته صمام أمان للبلد، مشيرة الي مساندة معظم  القوى السياسية لهذا الخيار.

وأشارت سهير الى ان حزب المؤتمر الشعبي يعمل مع بقية القوى السياسية لايجاد رؤية مشتركة ومخرج من المأزق السياسي الراهن.

وحول الاضراب الذي اعلنته قوى الحرية والتغيير قالت سهير إن الاضراب يحتاج لوحدة الجهة التي تعلنه داخل المؤسسات وقوى الحرية والتغيير التي اعلنته ليست علي قلب رجل واحد، مستبعدة ان يحقق الاضراب أغراضه.

وحول عودة الامين العام للحركة الشعبية قطاع الشمال ياسر سعيد عرمان وابتداره بلقاء القائم بالاعمال الامريكي، قالت سهير إن ياسر عرمان سياسي ناضج اكتسب خبرة طويلة في العمل السياسي وله علاقات واسعة مع مختلف التيارات السياسية بمختلف ايدلوجياتها مردفة بالقول “من الممكن ان يحرك عجلة الركود السياسي الحالي” معتبرة تصريح عرمان قبيل وصوله الخرطوم واستعداده ان يمد يده للاسلاميين لحلحلة القضايا بأنه تصريح مسؤول.