13 أغسطس 2019, 8:14 ص

ابراهيم الأمين: الدعم السريع واقع وابعادها غيرمقبول

نفى نائب رئيس حزب الأمة القومي والقيادي في قوى اعلان الحرية والتغيير دكتور إبراهيم الأمين بشدة، الحديث بأن تحديد  نسبة المشاركة في المجلس التشريعي بـ ٦٧٪  ان يكون الهدف منها إقصاء او مواجهة  قوات الدعم السريع.

 

وقال إبراهيم الأمين في حوار مع وكالة السودان للأنباء ، إن قوات الدعم السريع  واقع موجود ولها تأثير في كل مناطق السودان ، وان اي حديث في حق الدعم السريع  سلبا غير مطلوب ، مؤكدا انهم ضد اي حديث او عنف خاصة وأن الثورة سلمية واي انشقاق داخل  الجيش غير مقبول

 

واضاف نائب رئيس حزب الأمة القومي قائلا ” وأي محاولة بأن يكون هناك صدام بين الجيش والدعم السريع غير مقبول ايضا ، ونحن نريد أن نحافظ على الواقع ونتفاعل معه بالصورة التي تؤكد سلمية الثورة ، مبينا أن المرحلة المقبلة تتطلب تطوير الدستور ليكون دستورا دائما يخاطب كل  القضايا الوطنية الكبرى ، مستعرضا السلبيات التى صاحبت دستور عام 2005م .

 

ودعا إبراهيم الأمين حكومة الكفاءات التى سيتم تشكليلها وفقا لمصفوفة الوثيقة الدستورية للانشغال بقضايا المواطن المعيشية وفق برنامج اسعافي نهضوي تنموي ، استعدادا للنهوض بالوطن حتى يتبوأ موقعه الاقليمي والدولي.

 

وأبدى ابراهيم الامين تفاؤلا كبيرا بمستقبل السودان وتطوره ونهضته ، متمنيا أن تشهد البلاد مرحلة جديدة مختلفة عن سابقاتها ، تقوم على التعاون والتعاضد والترفع عن شخصنة القضايا، وإزالة التهميش وتقنين العلاقة  بين المركز والولايات.