14 أغسطس 2019, 10:00 ص

احتواء أحداث منطقة شنقل طوباي

أكد والي ولاية شمال دارفور المكلف اللواء ركن مالك الطيب خوجلي أن لجنة أمن الولاية قد تمكنت من احتواء الأحداث المؤسفة التي وقعت مؤخراً بين المزارعين والرعاة بمنطقة شنقل طوباي التابعة لمحلية دار السلام وراح ضحيتها ثلاثة مزارعين وجرح آخر.

وأشار خلال مخاطبته المعايدة بكل من الفرقة السادسة مشاة والدعم السريع، والشرطة الموحدة بحضور أعضاء حكومة ولجنة أمن الولاية إلى أن لجنة الأمن قد اتخذت حزمة من الإجراءات والتدابير اللازمة لتعزيز الأمن والاستقرار بمناطق شنقل طوباي وطويلة بجانب جنوب الفاشر لمنع حدوث الاحتكاكات بين المزارعين والرعاة تمثلت في نشر قوات مشتركة بالقرب من مناطق المزارع مع العمل على توفير كافة المعينات التي تمكنها من حفظ الأمن والاستقرار علاوةً على حماية الموسم الزراعي من التعديات التي قد تطرأ من وقت لآخر.

ووجه خوجلي الأجهزة الأمنية بضرورة التعامل مع كل بلاغات حالات الاعتداء والجرائم التي تقع بمختلف المناطق بصورة فورية وحاسمة، مجددا التزام حكومته ببسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون. مشيداً في الوقت نفسه بالأدوار الكبيرة التي ظلت تضطلع بها كافة القوات النظامية في حفظ الأمن والاستقرار بمختلف أرجاء الولاية.