11 سبتمبر 2019, 8:35 ص

وفد السيادي يقف على آثار السيول والأمطار بالجزيرة

قالت عضو المجلس السيادي دكتورة عائشة موسى السعيد إن الثورة أتت بالمرأة القادرة على تجاوز المصاعب بالتعاون مع الشباب لمعالجة السلبيات، مشددة على بناء سودان جديد قوي عبر تحديث البنية التحتية وتشييد المدارس والمستشفيات.

وأعلنت دكتورة عائشة موسى عزم الدولة على عودة الجزيرة سلة للغذاء العالمي، داعية للمعالجة الجذرية للأضرار التي سببتها السيول والأمطار وذلك بتطهير القنوات وإصلاح منظومة الري.

وزار وفد من المجلس السيادي الانتقالي ضم حسن محمد إدريس قاضي وعائشة موسى السعيد والصديق تاور كافي ورجاء نيكولا عيسى عبدالمسيح، يوم الثلاثاء، ولاية الجزيرة، بغرض تقديم المعينات والاحتياجات للمناطق المتأثرة بالسيول والأمطار بمحلية المناقل.

من جانبه ترحم عضو المجلس السيادي الدكتور حسن محمد إدريس قاضي، على شهداء ولاية الجزيرة، معبراً عن شكره لوالي الولاية والأجهزة التنفيذية بالولاية على حسن إدارة الولاية خلال الفترة السابقة، كما قدم الشكر لدولة الإمارات، مذكراً أن سمو الشيخ زايد آل نهيان له بصمات واضحة في السودان، قاطعاً بتميز علاقات السودان مع  دول الخليج كافة.

فيما أشاد عضو المجلس السيادي الدكتور صديق تاور كافي بانتظام وانسياب السلع المدعومة وصرف المرتبات طيلة أشهر الفراغ التنفيذي بفضل القوات المسلحة والقوات النظامية الاخرى، قاطعاً بوقوف المجلس السيادي مع مواطني الجزيرة وتلمس قضاياهم والعمل على معالجتها.

وأضاف أن السيول والأمطار أكدت وقفة كل مكونات الولاية وحكومة الولاية والقوات النظامية في تلاحم واستنفار، معلناً التزام الدولة بتعويض الأسرة التي فقدت أربعة من أبنائها برفاعة وبناء منزلهم.