11 سبتمبر 2019, 7:10 ص

الخارجية تؤكد التطور الايجابي لحقوق الانسان بالبلاد

التقت الوكيل المساعد بوزارة الخارجية السفيرة إلهام إبراهيم محمد أحمد بمكتبها، الثلاثاء، بالسيدة جولييت دي ريفيرورئيس وحدة إفريقيا في قسم التعاون الفني والعمليات بمكتب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الانسان والوفد المرافق لها.

وشكرت السفيرة إلهام الوفد على الزيارة وثمنت الدور الذي يقوم به المجلس في الارتقاء بأوضاع حقوق الانسان، وتناولت التطورات الايجابية في أوضاع حقوق الانسان عقب انتصار الثورة، مشيرة الى أن الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية قد حوت فصلاً عن حقوق الإنسان.

من جانبها أقرت السيدة دي ريفيرو بالتطور الايجابي في أوضاع حقوق الانسان بالسودان في الوقت الراهن بعد التغيير الذي حدث في المشهد السياسي. وكشفت عن رغبتهم في تقديم الدعم للسودان في المسائل المرتبطة بحقوق الإنسان.

كما ناقشت إمكانية فتح مكتب متابعة للمجلس بالسودان لتقديم الدعم الفني واللوجيستي وبناء القدرات الوطنية في مجال حماية حقوق الانسان.