19 سبتمبر 2019, 8:23 ص

السيسي يستقبل حمدوك في القاهرة

استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الأربعاء بقصر الاتحادية في القاهرة ، د.عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء والوفد المرافق له ، بحضور رئيس الوزراء المصري د. مصطفي مدبولي.

 

وبحث اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين وآفاق تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية  بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين.

 

وقدم رئيس الوزراء شرحا للرئيس المصري حول تطورات الأوضاع بالبلاد بعد نجاح الثورة السودانية والتحديات التي تواجه الفترة الانتقالية.

 

وقالت وزيرة الخارجية أسماء محمد عبد الله إن لقاء رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك بالرئيس المصري  عبد الفتاح السيسي الاربعاء بقصر الاتحادية بالقاهرة كان لقاء مثمرا وناجحا، تم فيه تناول العلاقات بين البلدين والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

 

وأوضحت أسماء محمد عبد الله وزيرة الخارجية لوكالة السودان للأنباء أن اللقاء تطرق للأوضاع في السودان بعد نجاح الثورة وبدء الفترة الانتقالية.

 

وابانت أسماء أن رئيس الوزراء قدم خلال اللقاء شرحا حول التطورات السياسية بالبلاد ، والتحديات التي يواجهها السودان والتي على رأسها رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ، وإعفاء ديون السودان الخارجية  ومساعي تحقيق السلام الشامل والعادل بالبلاد.

 

وأضافت وزيرة الخارجية أن اللقاء تطرق كذلك لأهمية دفع افاق التعاون الاقتصادي بين البلدين ، وترقية المشروعات الاستراتيجية بين الخرطوم والقاهرة.