5 نوفمبر 2019, 11:35 ص

عطارد يعبر أمام الشمس فى ظاهرة نادرة الاثنين المقبل

قال الفلكي الكويتي عادل السعدون، إن يوم “الاثنين” المقبل، سيشهد عبور كوكب عطارد أمام الشمس في إحدى الظواهر الفلكية النادرة، نظرا لحدوثها 13 مرة فقط في كل قرن.

وأضاف السعدون – في تصريح صحفي الاثنين – أن هذه الظاهرة ستكون حدثا عالميا يشاهد في معظم الدول؛ حيث سيعبر عطارد أمام قرص الشمس، وسيشاهد كبقعة سوداء صغيرة تتجه من يسار الشمس إلى يمينها، موضحا أن العبور في العالم سيبدأ الساعة 35ر3 عصرا بتوقيت الكويت، وينتهي في حدود الساعة 9:40 مساء.

 وأشار إلى أن تلك الظاهرة ستبدأ في الكويت الساعة 3:35 عصرا بتوقيت الكويت، في حين ستنتهي الساعة 4:55 مساء عندما تغيب الشمس، لافتا إلى أن وقت بلوغ عطارد في مركز الشمس، يشاهد في الكويت لمدة ساعة و20 دقيقة.

كما لفت السعدون إلى أن آخر عبور لعطارد أمام الشمس كان في عام 2016، في حين أنه سيعبر المرة القادمة عام 2032، موضحا أن هذا العبور يحدث فقط في شهري مايو أو نوفمبر؛ حيث يكون عطارد خلال شهر نوفمبر في العقدة الصاعدة، بينما يكون في العقدة النازلة في مايو، ولا يحدث العبور، إلا إذا كان عطارد في إحدى العقدتين، والتي تتكرر 13 مرة في القرن.

وحذر الفلكي الكويتي من خطورة التحديق في الشمس أثناء العبور، لأن أشعة الشمس المحتوية على الأشعة فوق البنفسجية، تتلف شبكية العين وتؤدي إلى عمى دائم أو جزئي.