5 نوفمبر 2019, 11:59 ص

دراسة : الأطعمة الغنية بالألياف تقلل من الإصابة بسرطان الرئة

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن استهلاك الاألياف الغذائية واللبن الزبادي قد يكون مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الرئة.

ووفقاً للدراسة التى نشرت مؤخراً فى مجلة JAMA Oncology أعلن الباحثون عن وجود علاقة بين النظام الغذائي وسرطان الرئة، وعلى وجه الخصوص ، ركز الفريق على اثنين من الأطعمة: “prebiotic” و “probiotic”

Prebiotics هي مركبات تدعم نمو بكتيريا الأمعاء، وهى فى الالياف الغذائية – التي توجد في الفواكه والخضروات والحبوب والمكسرات – وهي المواد الأولية الحيوية في وجباتنا الغذائية.

“probiotic” مركبات توجد فى الأطعمة تحتوي على الكائنات الحية الدقيقة، وواحدة من أشهر الأطعمة شيوعًا هو اللبن أو الزبادى.

في السنوات الأخيرة ، حظيت بكتيريا الأمعاء والبروبيوتيك والبريبايوتك في الصحة باهتمام كبير، وفقاً للباحثون.

وأفادت الدراسات السابقة عن وجود ارتباطات بين الزبادي أو الألياف مع انخفاض مخاطر الإصابة بأمراض مختلفة ، بما في ذلك الاضطرابات الأيضية وأمراض القلب والأوعية الدموية وسرطانات الجهاز الهضمي والوفاة المبكرة.

وعلى الرغم من أنه يبدو من الغريب أن تكون بكتيريا الأمعاء وصحة الرئة متصلين ببعض، إلا أن الأدلة على هذه العلاقة في تصاعد مستمر.

وعلى سبيل المثال ، وجدت دراسة حديثة أن بكتيريا الأمعاء تلعب دوراً في التهاب الرئة، وأظهرت دراسات أخرى وجود روابط بين استهلاك الألياف وتحسين وظائف الرئة.

وأضاف الباحثون أن الأشخاص الذين يستهلكون معظم الألياف لديهم خطر أقل بنسبة 17 ٪ للإصابة بسرطان الرئة من أولئك الذين يتناولون أقل الألياف.