26 نوفمبر 2019, 11:09 ص

بدء فعاليات المهرجان الدولي الثالث للتمور السودانية

انطلقت فعاليات المهرجان الدولي الثالث للتمور السودانية 2019م، الذي تنظمه جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي بالتعاون مع وزارة الزراعة والموارد الطبيعية وجمعية فلاحة ورعاية النخيل السودانية والتي تستمر من26 وحتى 30 نوفمبر الحالي بقاعة الصداقة بالخرطوم.

واكد وكيل الزراعة م. عبد القادر تركاوي على مشاركة دول عربية ومستثمرين عرب ومن آسيا في هذه الدورة، مشيداً برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد ال نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شئون الرئاسة بدولة الإمارات ومتابعته الحثيثه لتطوير زراعة وانتاج النخيل في الوطن العربي والترويج له من خلال المهرجانات.

وقال في منبر (سونا) إن انعقاد المهرجان الثالت في الخرطوم يتيح فرصة للابتكار وإذكاء روح المنافسة وتبادل الخبرات، مضيفاً بأن المهرجان له دور في ضبط الجودة والتسويق المحلي والدولي وساعد كثير من المزارعين السودانيين والمنتجين في زيادة الإنتاج وضبط الجودة واتح لهم الفرصة لتسويق منتجاتهم.

وأشار إلى أن المسابقة التي تنظم تعمل على خلق بيئة ايجابية في زراعة وإنتاج التمور في السودان وتعزيز المنافسة بين و توسيع أطر المشاركة الثقافية في مختلف فئات المجتمع، مشيداً بالتنظيم الجيد للمهرجان والرعاية الكريمة التي تتيح فرصة للمشاركة الدولية والمحلية.

واكد أن الجديد في المهرجان مشاركة دول مثل مصر السعودية والأردن والإمارات كعارضين بالاضافة إلى أن مستثمرين من الهند والمغرب ولبنان.

واستعرض الوكيل قائلا: وصل عدد العارضين في المهرجان حوالي 150 عارض محلي ، 4 عارضين من الإمارات ، 5 مصر ، 4 من السعودية ، 5 الأردن و2 من دولة ماليزيا إضافة مستثمرين من الهند المغرب ولبنان بالاضافة إلى 30 جناح للحرف الصناعية والصناعات التراثيه المرتبطه بمخلفات النخيل.

ورحب بالضيوف و بانعقاد المهرجان وبالمزارعين والمنتجين والمشاركين من الدول العربية والاسيوية، مثمنا المستوي المتقدم من العلاقات بين دولتي السودان والإمارات العربية المتحدة وبين الشعوب وسعيهم الدوؤب لتنمية قطاع زراعة التمور وأشاد بالثقة الكبيرة التي توليها القياده في الدولتين لهذا لتنمية قطاع التمور.

ويحظى المهرجان الدولي الثالث للتمورالسودانية بمشاركة دولية من الدول العربية والآسيوية وكبار المستثمرين في صادر التمور وبمشاركة محلية واسعة تشمل الولايات ذات الميزة النسبية في زراعة النخيل وإنتاج التمور والولايات التي أدخلت بها زراعة النخيل حديثاً.