28 نوفمبر 2019, 8:12 ص

الحكومة تتعهد بتحقيق السلام في كافة أنحاء البلاد

جدد وزير شؤون مجلس الوزراء السفير عمر بشير مانيس حرص الحكومة على تحقيق السلام في كل أنحاء البلاد باعتباره من أهم أولويات الحكومة الانتقالية .

 

جاء ذلك لدى مخاطبته الأربعاء احتفال منظمة الملم دارفور للسلام والتنمية  بقرية تربا بمحلية الملم بولاية جنوب دارفور ، وذلك إطار فعاليات زيارته والوفد المرافق له للولاية .

 

وأكد مانيس سعي الحكومة لتحقيق أهداف ثورة ديسمبر المجيدة في الحرية والسلام والعدالة والتنمية وتقديم الخدمات للمواطنين في كل الولايات ، مشيرا الى أهمية تطبيق نموذج  مشاريع العودة الطوعية بقرية تربا بكل دارفور تعزيزاٰ لاستدامة السلام بالمنطقة ، داعيا الى تعاون الجميع للتعافي من آثار الحرب التي أشعلها النظام  السابق مشيدا بجهود منظمة الملم دارفور للسلام والتنمية في النهضة العمرانية الكبرى بقرية تربا .

 

من جانبها قالت وزيرة الشباب والرياضة ولاء البوشي لدى مخاطبتها الاحتفال إن المرأة الدارفورية تمثل المرأة المناضلة الفاعلة في قضايا مجتمعها ، مشيرة إلى أهمية استمرار روح الثورة في الشباب لبناء السودان الجديد الذي يحترم التنوع والاختلاف.

 

الى ذلك دعا والي ولاية جنوب دارفور اللواء هاشم خالد الى نبذ الجهوية والعصبية ، مطالبا حركات الكفاح المسلح بالعودة بعد انتهاء أسباب حملها للسلاح بسقوط النظام ، مؤكدا سعي حكومته لانجاح تجربة العودة الطوعية بقرية تربا بكل محليات وقري الولاية .

 

الجدير بالذكر إن منظمة الملم درجت سنويا عل الاحتفال في احد القرى التي تقيم فيها مشاريع التنمية.

 

من جهة  أخرى ترأس وزير شؤون مجلس الوزراء بمطار مدينة نيالا إجتماع حكومة ولاية جنوب دارفور والذي ناقش الخدمات للمواطنين بالولاية بالتركيز على الخدمات الصحية.

 

وكان والي الولاية وأعضاء حكومته في إستقبال ووداع وزير شؤون مجلس الوزراء ، ووزيرة الشباب والرياضة التي رافقته في زيارته لولاية جنوب دارفور.