1 ديسمبر 2019, 7:15 ص

التعايشي يدعو الجميع للمشاركة في تفكيك الإنقاذ

قال عضو المجلس السيادي محمد حسن التعايشي إن السودان عاش منذ الاستقلال وحتى سقوط “المعزول” في فساد سياسي واقتصادي، ولن ينصلح الحال إلاّ بتفعيل إرادة الثورة ، منوها إلى  إن قانون تفكيك نظام الإنقاذ  يتطلب مشاركة الجميع لتفيذ الأمر.

 

وشدّد التعايشي على ضرورة كتابة الدستور المقبل بمشاركة ومساهمة كل المجموعات المناطقية في السودان ، مناديا بنظام ديمقراطي يخاطب متطلبات وحقوق المواطن السوداني.

 

وخاطب عضو السيادي الجمعة الندوة السياسية حول تحديات الفترة الانتقالية التي نظمتها لجان المقاومة بقرية ود الماجدي بولاية الجزيرة ، مشيراً إلى أنه لا يمكن صنع تنمية مستدامة مالم يتم معالجة وضعية الحرب والسلام في السودان.

 

وجدد التعايشي التأكيد بعزم الحكومة على بذل أقصى جهدها لوقف الحرب والانتقال إلى وضع ديمقراطي ، منوهاً إلى ضرورة الاتفاق على نظام انتخابي ديمقراطي يمكّن الفرد السوداني من المشاركة في اتخاذ القرار بطريقة ديمقراطية مختلفة عما كان في السابق.

 

وأضاف عضو السيادي أن ثورة ديسمبر المجيدة حددت المعالم للأجيال المقبلة لتكون البلاد من منارات أفريقيا والعالم ، مشيداً بدور المرأة السودانية عبر التاريخ ، داعياً إلى تمكين الشباب والمرأة وتسخير طاقتهم لبناء مستقبل السودان.