14 يناير 2020, 9:39 ص

وفدا الحكومة والحركة الشعبية يواصلان بحث الاتفاق الاطاري

تواصلت، الاثنين، بمقر المفاوضات فى جوبا جلسات الحوار حول السلام بين وفد الحكومة برئاسة الفريق أول ركن شمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة  الانتقالي، ووفد الحركة الشعبية بقيادة مالك عقار، بفندق بالم افريكا بجوبا، بشأن بند هياكل السلطة وأجهزة الحكم المقدم من الحركة، كما تناول اجتماع عدداً من القضايا التى شملها الاتفاق بالتركيز على قضية نظام الحكم .

 

وقال عضو الوساطة ضيو مطوك عقب الجلسة إن التفاوض بين الطرفين دخل مراحل متقدمة، مؤكداً حرص الوساطة على استمرار التفاوض لتسريع عملية السلام الشامل في السودان.

 

فيما تسلم وفد الحكومة المفاوض ورقة السلطة حول مسار دارفور التفاوضي لدراستها عليها في جلسة مشتركة، اليوم الثلاثاء، مع وفد حركات الكفاح المسلح بدارفور والوساطة.

 

وجدد الناطق الرسمي باسم وفد الحكومة المفاوض محمد الحسن التعايشي، التزام الحكومة الانتقالية بتحقيق سلام شامل وعادل يخاطب جذور الأزمة في السودان، مؤكداً استمرار المشاورات حول موضوعات النقاش في أعقاب دخول المفاوضات في المحاور المختلفة للسلام.

 

من جهة أخرى تسلم مسار الشمال رد الحكومة علي مسودة الاتفاق الإطاري للتفاوض الذي تقدمت به حركة كوش.

 

وقال محمد داؤود رئيس حركة كوش ان الحركة  تعكف للرد على موقف الحكومة وتسليم ردها للوساطة، مشيراً إلى عدد من الجوانب الايجابية وردت في رد الحكومة وسيتم الوصول إلى اتفاق سلام قريباً.