16 يناير 2020, 9:40 ص

البنك الدولي يعد بتقديم المساعدات الفنية الخاصة بتطوير نظم الري في السودان

سجل وزير الري والموارد المائية البروفيسور ياسر عباس، ، يوم الأربعاء زيارة لمقر البنك الدولي (إدارة قطاع المياه) وذلك على هامش مشاركته في مباحثات سد النهضة الأثيوبي والتي يرعاها وزير الخزانة الأمريكي بحضور رئيس البنك الدولي، و التقى بكلٍ من الدكتور إيريك فيرنانديز، كبير موظفي البنك الدولي، المعني باستخدام التقانة والأساليب المبتكرة في تطوير الزراعة والري، والسيدة ماريا أنجيليكا، المعنية بإدارة الممارسات (قارة أفريقيا)، كلاً على حده.

رحب كل من الدكتور إيريك والسيدة ماريا بالسيد الوزير معربين عن إستعدادهما لتقديم المساعدات الفنية التي يحتاجها السودان في تطوير نظم الري، وأي مساعدات فنية أخرى تحتاجها وزارة الري.

إستعرض السيد الوزير آداء وزارته بإداراتها المختلفة مبيناً الجوانب التي تحتاج وزارته فيها إلى دعم فني، كتطوير نظم الري بما يحقق ترشيد إستخدام المياه مع زيادة المساحات المروية وبالتالي زيادة الإنتاجية.
تحدث السيد الوزير عن تدريب ورفع قدرات الكوادر بوزارة الري.

قدمت السيدة مارينا شرحاً فنياً مطولاً بالطرق التي يمكن للبنك التدخل بموجبها لدعم وزارة الري، وتم التوافق على إرسال فريق عمل مشترك ومتعدد التخصصات إلى السودان لإجراء دراسة تقييمية لأجل الوقوف على الإحتياجات الأساسية للوزارة ومن ثم تحديد المعالجات اللازمة. وأضافت السيدة ماريا بأنه يمكن للفريق أن ينظم زيارات راتبة لوزارة الري، للإشراف على تنفيذ المعالجات ذات الصلة.

من جانبه فقد قدم الدكتورإيريك شرحاً بكيفية إستخدام الهواتف العادية لمتابعة ظروف الطقس وبالتالي تحديد زمان الزراعة والري ونوع المحصول، مشيراً إلى أن هذه التقانة تتميز بسهولة استخدامها وقلة تكاليفها، ومؤكداً بأن البنك على استعداد لإدخالها إلى السودان.

أجرى السيد الوزير بجانب ذلك عدداً من اللقاءات الأخرى الناجحة بمسؤولي البنك، يتوقع أن تعود بعدد من الفوائد على قطاع الري.

هذا وسيغادر السيد وزير الري إلى السودان بعد أن شارك في الجولة الحالية للتباحث حول سد النهضة.
إعلام الوزارة